الاسترليني... المصاب من معركة البريكسيت، يتلقى ضربة جديدة من البيانات

الاسترليني... المصاب من معركة البريكسيت، يتلقى ضربة جديدة من البيانات

الباوند النهارده.png

بلومبرج - واصل الجنيه الاسترليني انخفاضه خلال هذا الأسبوع ليهبد إلى ما دون 1.30 دولار بسبب أن التراجع في مبيعات التجزئة البريطانية ألقى بشكوكه على الخلاف الدائر حول زيادة أسعار الفائدة.

ووصل الجنيه إلى أدنى مستوى له في 10 أشهر بعد ضعف بيانات الإنفاق التي جاءت بعد بيانات التضخم المخيبة للآمال وأسبوع من السياسة المضطربة. وانخفض تسعير أسواق المال لرفع بنك انجلترا أسعار الفائدة الشهر المقبل إلى 78 في المئة، من 84 في المئة يوم الثلاثاء.

قال مانويل أوليفيري، الخبير الاستراتيجي لدى "كريديت أجريكول": ”الجنيه يعاني على خلفية البيانات الضعيفة مع توقف الاسترليني عند ما دون 1.30 دولار ولكن هذه القراءة ليست ضعيفة بما يكفي لدفع توقعات سعر الفائدة لأسفل بكثير". وتابع: "ومن ثم، من الصعب أن نرى الجنيه يتراجع أكثر من ذلك، ومن المحتمل أن نشهد ارتداداً قريباً".

وانخفض الجنيه بنسبة 0.5% إلى 1.2999 دولار، وبلغت نسبة انخفاضه على مدار ثلاثة أيام 1.8%. وهبط بنسبة 0.3% إلى 89.33 بنساً لليورو في اليوم الرابع من التراجع.

المماثل

أحدث الأخبار

تراجع الجنيه الإسترليني للمرة الأولى خلال ثلاثة أيام ...

تراجع الجنيه الإسترليني للمرة الأولى خلال ثلاثة أيام حيث حقق المستثمرون الأرباح بعد أفضل أسبوع للعملة مقابل الدولار منذ عام 2009، وجاء انتعاش العملة بسبب التوقعات المتزايدة لرفع أسعار الفائدة من قبل بنك انجلترا…

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera