التيسير الكمي يُشعل الحرب في أروقة البنك المركزي الأوروبي... لماذا؟

التيسير الكمي يُشعل الحرب في أروقة البنك المركزي الأوروبي... لماذا؟

2019-11-11 • محدّث

By symbiot 2.jpg

لأول مرة منذ تأسيس منطقة اليورو، أي قبل 20 عامًا، تخرج خلافات البنك المركزي الأوروبي حول السياسة النقدية - والتي لم نسمع عنها من قبل - إلى العلن بل وتحولت إلى حرب كلامية مفتوحة..

والسبب؛ الحزمة الأخيرة من برنامج التيسير الكمي الذي أعاد البنك المركزي إطلاقه هذا الشهر، وجولة جديدة من شراء السندات، بالإضافة إلى المزيد من أسعار الفائدة السلبية.

وفي الواقع، يعكس هذا حقيقة أن السياسة النقدية أصبحت أكثر إثارة للجدل من أي وقت مضى. ولكن قد تُعوق هذه الحرب قدرة البنك المركزي الأوروبي على التصرف مستقبلاً.

وفيما يلي سنعرض عليك لماذا الخلاف التقليدي بين "الصقور" و "الحمائم" في البنك المركزي الأوروبي مختلف هذه المرة.

1) تراجع توقعات التضخم:

أطلق البنك المركزي الأوروبي، في 12 سبتمبر الحالي، جولة جديدة من برنامج التيسير الكمي، بحجة أن تراجع توقعات التضخم في منطقة اليورو، الناجم عن التباطؤ الاقتصادي، تُشكّك في قدرة البنك على تحقيق هدف التضخم الرسمي وهو "أدنى الـ 2% ولكن بالقرب منها".

ولم يستأنف البنك المركزي مشترياته من الأصول وخفض الفائدة إلى 0.5-٪ فقط، ولكنه، وللمرة الأولى، رفض تحديد موعد نهاية البرنامج، مما يعني أن إيقاف البرنامج تدريجيًا سيبدأ بمجرد أن يعود التضخم لمساره إلى الـ 2%.

- أشعل هذا القرار النقاشات الساخنة والمجادلات في مجلس إدارة البنك المركزي. وحتى الحمائم التقليديين، مثل العضوين الفرنسيين في المجلس، عارضوا استئناف برنامج شراء السندات.

2) 📢 الخلافات الداخلية تخرج للعلن للأول مرة:

وبمجرد الإعلان عن القرار وعودة التيسير الكمي، لم يتهاون أشد المعارضين للبرنامج في إظهار غضبهم والتعبير عن إحباطهم.

- إذ صرح رئيس البنك المركزي الألماني "ينس ويدمان" أن الحزمة الجديدة "غير ضرورية".

- وأخبر رئيس البنك المركزي النمساوي "روبرت هولزمان" وكالة بلومبرج، أن الحزمة "قد تكون خطئاً".

- وأضاف كلاس نوت، رئيس البنك المركزي الهولندي، أن الحزمة "غير متكافئة".

وكانت السياسات النقدية التيسيرية التي بدأها "ماريو دراجي"، رئيس البنك المركزي الأوروبي، منذ صيف 2012، أي بعد أقل من عام من توليه منصبه، مقبولة نوعًا ما بالنسبة للأعضاء الصقور المتشددين في منطقة اليورو.

ولكن هذه هي المرة الأولى التي نشهد فيها المشاحنات السرية لمجلس البنك المركزي تخرج للعلن وتتحول إلى بث مباشر للخلافات والانتقادات اللاذعة.

preview pic/By symbiot/SHUTTER STOUK

المماثل

الإسترليني ينتظر نتائج المفاوضات
الإسترليني ينتظر نتائج المفاوضات

GBPUSD بدأ الجنيه الإسترليني جلسة تعاملات الأسبوع على فجوة سعرية إيجابية بعد تراجعات الأسبوع الماضي القوية في ظل عدم التوصل الى اتفاق ما بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي، بينما تأتي الفجوة السعرية الإيجابية بعد ان تم الاتفاق على استمرار…

أحدث الأخبار

الدولار يقترب من حاجز 90.0
الدولار يقترب من حاجز 90.0

USDOLLAR تداول المؤشر العام للدولار الأمريكي بشكل متخبط يوم أمس ما بين الارتفاع والانخفاض حتى أنهى الجلسة على ارتفاعات طفيفة جداً، قبل ان تستمر التراجعات خلال الجلسة الاسيوية اليوم نحو مستويات 90…

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

اقرأ المزيد

إخطار جمع البيانات على موقع

تحتفظ FBS بسجل لبياناتك لتشغيل هذا الموقع الإلكتروني. بالضغط على زر "أوافق", فأنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا.

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

يمكنك طلب إعادة الاتصال بهذا الرقم مجددا
خلال 00:30:00

إذا كانت لديك أية مسألة طارئة، يرجى التواصل معنا عبر
الدردشة الحية

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

لا تضيع وقتك - تتبع تقرير الوظائف غير الزراعية وتأثيره على الدولار الأمريكي لتتمكن من تحقيق الأرباح!

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera