بريطانيا في عنق الزجاجة، فكيف الاقتصاد والإسترليني؟!

بريطانيا في عنق الزجاجة، فكيف الاقتصاد والإسترليني؟!

2022-11-02 • محدّث

إذا جاء الحديث عن بريطانيا بالأخص، سنجد العديد من المشكلات التي جابهتا هذا العام، بدءًا من أزمة الحرب الروسية الأوكرانية، ومخاوف الطاقة والشتاء، والتضخم، وموت الملكة إليزابيث الثانية، والتخبط السياسي، انتهاءً باستقالة ليز تراس بعد شهر فقط من تقلدها رئاسة الوزراء، وبين ذلك وذلك الكثير من التخبط السياسي، كل ذلك وجهًا لوجه أمام الإسترليني الضعيف، واليوم لنخوص أكثر داخل أروقة الاقتصاد ومستجدات بنك انجلتــــــرا: 

Screenshot_10.png

  • أولاً: رئيس وزراء جديد، ونفس المشاكـــــــل!! 

ريشي سوناك: هو ثالث رئيس وزراء في هذا العام وحده، ويتولى منصب رئيس وزراء بريطانيا ويواجه عدة مشاكل كبيرة في وقت واحد:

1- تحتاج الحكومة إلى سد فجوة قدرها 45 مليار جنيه إسترليني في المالية العامة. 

2- وتتعامل الحكومة أيضًا مع أزمة تكلفة المعيشة الناجمة عن التضخم المرتفع منذ عقود. 

3- كما سيواجه مجموعة من العمالة "الغير راضية" حيث إضرابات في الأشهر الأخيرة في العديد من الصناعات. مثل: المحامون وعمال السكك الحديدية. 

4- وهناك انقسامات سياسية، داخلية، وداخل حزبه المحافظ. 

**المحافظون منقسمون على الرغم من حصولهم على أغلبية في البرلمان:

لذلك يدعو الكثير في بريطانيا إلى إجراء انتخابات عامة، لكن الطريقة الوحيدة التي قد تحدث؛ قبل الموعد النهائي في أوائل عام 2025 لإجراء تصويت أوسع، هو: إذا وافق المحافظون على ذلك - ولا تبدو فرصهم في الفوز كبيرة للغاية في الوقت الحالي.

  • ثانيًا: أكبر رفع للفائدة منذ 33 عامًا! 

تتوقع الأسواق أن يرفع بنك إنجلترا أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس يوم الخميس، وهو أكبر ارتفاع له منذ عام 1989، لكن يعتقد الاقتصاديون أن صانعي السياسة سيتخذون نبرة متشائمة في المستقبل مع تعمق احتمالية حدوث ركود.

ومع ارتفاع التضخم في المملكة المتحدة إلى أعلى مستوى في 40 عامًا عند 10.1٪ في سبتمبر، من المتوقع أن يرفع البنك سعر الإقراض الرئيسي للمرة الثامنة على التوالي، ولكن من المتوقع أن يؤدي زخم النمو الضعيف، والتحول الكبير في السياسة المالية إلى تخفيف التضييق النقدي القوي. 

Screenshot_2.png

  • ثالثًا: توقعات هامة!! 

 - خفض الاقتصاديون يوم الاثنين توقعاتهم للنمو في المملكة المتحدة لعام 2023 من معدل سنوي قدره -1٪ إلى -1.4٪ ، مشيرين إلى إلى أنه من المرجح أن يكون أقل سخاءً في خطة المساعدة في تكاليف الطاقة المنزلية والتجارية في ظل ريشي سوناك.

لذلك نرى ضغوطًا أقل على بنك إنجلترا للتصرف بقوة في اجتماع هذا الأسبوع، ولكن مازال الاعتقاد الأكبر نحو زيادة قدرها 75 نقطة أساس: لماذا؟! 

  1- السياسة المالية على الصافي أكثر توسعية مما هو مفترض في اجتماع أغسطس.

 2- كانت الأخبار عن سوق العمل وضغوط التضخم قوية.

 3- تعليق لجنة السياسة النقدية يشير إلى استجابة سياسية قوية في اجتماع نوفمبر. 

- نتوقع من لجنة السياسة النقدية، بما في ذلك المحافظ في المؤتمر الصحفي ، التأكيد على أنه بينما يظل البنك ملتزمًا تمامًا بمكافحة التضخم الزائد، فإنه سيحاول تجنب التصحيح المفرط في الأسعار والذي من شأنه أن يعيد الاقتصاد لمستويات الوباء.

- يتوقع دويتشه بنك الآن أن يصل سعر الفائدة البنكي إلى 4.5٪ بحلول مايو من العام المقبل، بانخفاض عن توقعاته السابقة عند 4.75٪، بسبب تراجع الحوافز المالية والدفع نحو ضبط أوضاع المالية العامة.

- قال نائب محافظ بنك إنجلترا للسياسة النقدية، بن برودبنت، في خطاب ألقاه مؤخرًا أن الناتج المحلي الإجمالي سيتلقى ضربة "مادية جدًا" من هذا التشديد العدواني للسياسة. استندت توقعات النمو لشهر أغسطس للبنك، والتي أشارت بالفعل إلى ركود لمدة خمسة أرباع ، إلى معدل أقل بكثير للبنك يبلغ حوالي 3٪.

  • رابعًا: هل سيترك بنك إنجلترا الجنيه الإسترليني عرضه للخطــــر؟! 

Screenshot_1.png

- بعد أن هبط إلى مستوى قياسي منخفض مقابل الدولار في أعقاب إعلانات السياسة المالية الكارثية لليز تروس في أواخر سبتمبر، فإن الجنيه الإسترليني حصل على بعض الراحة من تعيين ريشي سوناك واحتفاظه بوزير المالية الأكثر اعتدالًا جيريمي هانت.

- بشكل عام: إذا كان الارتفاع بمقدار 75 نقطة أساس يوم الخميس مصحوبًا بخطاب مسالم، كما يتوقع الاقتصاديون، فقد يُترك الجنيه الإسترليني ضعيفًا نظرًا لارتفاع سعر السوق الواضح في سعر الفائدة النهائي، وفقًا لبنك بي إن بي باريبا.

- وقال مُحللون: نظرًا للضغط في صفقات بيع الجنيه الإسترليني خلال الأسبوع الماضي، من غير المرجح أن يبشر رفع بنك إنجلترا للفائدة بالخير للعملة، لذلك؛ سنُبقى على بيع الجنيه الإسترليني في الاجتماع...

المماثل

تباطؤ اقتصادي، ومخاوف من الركود، هل وصل الفيدرالي لقمة الرفع؟!
تباطؤ اقتصادي، ومخاوف من الركود، هل وصل الفيدرالي لقمة الرفع؟!

رفع جديد على الأبواب!  يترقب المتداولون هذا الأربعاء، أن يرفع الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة القياسي بمقدار ثلاثة أرباع نقطة مئوية للاجتماع الرابع على التوالي بعد يومين من اجتماعات اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، على أن يكون سعر الفائدة الفيدرالية،…

ثاني أكبر اقتصاد في العالم، ومؤتمر الحزب الشيوعي الصيني، ماذا يعني للأسواق؟!
ثاني أكبر اقتصاد في العالم، ومؤتمر الحزب الشيوعي الصيني، ماذا يعني للأسواق؟!

مؤتمر الحزب الشيوعي الصيني: كل ما تحتاج إلى معرفته!! في 16 (أكتوبر)، اجتمعت المستويات العليا في الحزب الشيوعي الحاكم في الصين معًا في اجتماع يستمر مرتين كل عقد يتضمن خطابات واجتماعات سرية وتعديلات في المناصب القوية وعضوية اللجان…

أحدث الأخبار

ماذا يحدّث مع النفط، وسقف أسعار النفط الروسي - ماذا يعني للأسواق؟
ماذا يحدّث مع النفط، وسقف أسعار النفط الروسي - ماذا يعني للأسواق؟

من المتوقَّع أن تطرح إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، في لقاءاتٍ خاصة، السعر المقترح للخام الروسي قبيل اجتماع سفراء الاتحاد الأوروبي المقرر عقده في 23 نوفمبر الأربعاء، من هذا الأسبوع، بحسب ما أفصح الأشخاص الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هوياتهم نظراً…

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

المس روح الفريق

إخطار جمع البيانات على موقع

تحتفظ FBS بسجل لبياناتك لتشغيل هذا الموقع الإلكتروني. بالضغط على زر "أوافق", فأنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا.

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

يمكنك طلب إعادة الاتصال بهذا الرقم مجددا
خلال

إذا كانت لديك أية مسألة طارئة، يرجى التواصل معنا عبر
الدردشة الحية

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

لا تضيع وقتك - تتبع تقرير الوظائف غير الزراعية وتأثيره على الدولار الأمريكي لتتمكن من تحقيق الأرباح!

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera