بعد طرد 23 دبلوماسياً روسياً...العلاقات البريطانية - الروسية إلى أين؟

بعد طرد 23 دبلوماسياً روسياً...العلاقات البريطانية - الروسية إلى أين؟

تحليل1 (17).jpg

يبدو أن العلاقات بين بريطانيا وروسيا تتجه نحو أزمة بعد أن دعت لندن لاجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي لإطلاع الأعضاء على مستجدات الأمور في تحقيق حول هجوم بغاز الأعصاب استهدف عميلاً روسياً مزدوجاً سابقاً وابنته، وبعدما أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي" أن بلادها ستطرد 23 دبلوماسياً روسياً، موضحة أن أمامهم أسبوعا لمغادرة البلاد، وواصفة إياهم بــ "ضباط استخبارات غير مُعلنين".وتستعد بريطانيا لرد فعل "فلاديمير بوتين" بعد طرد 23 دبلوماسياً روسياً؛ انتقاماً لتسميم الجاسوس الروسي. ومن المرجح أن تقوم روسيا، على أقل تقدير، بطرد عدد مماثل من الدبلوماسيين البريطانيين. وأكد متحدث باسم الرئيس الروسي "بوتين" أن بلاده لن تقبل أي اتهامات غير مدعومة بأدلة قاطعة كما أنها لن تقبل بلهجة تهديدية في التعامل معها.وأضافت "ماي" أن هذه هي أكبر عملية طرد لدبلوماسيين من لندن خلال 30 عاماً وستقلص من قدرات المخابرات الروسية في بريطانيا لأعوام مقبلة. وتوعدت ماي بتجميد أصول للدولة الروسية في حال حصولها على أدلة على أنها قد تستخدم في تهديد حياة أو ممتلكات مواطنين أو سكان في بريطانيا. ومن الإجراءات التي أعلنتها بريطانيا: مقاطعة الأسرة المالكة والوزراء كأس العالم لكرة القدم في روسيا المقرر في وقت لاحق من هذا العام.، وتعليق جميع الاتصالات الثنائية عالية المستوى المخطط لها بين المملكة المتحدة وروسيا.وفي جلسة مشاورات خاصة عقدها مساء اليوم الأربعاء مجلس الأمن الدولي حول هذه القضية، قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، "فاسيلي نيبينزيا"، إن بريطانيا تخشى الحديث الاحترافي العلني حول تسميم "سكريبال"، فيما شدد على أن تصريحاتها بشأن التورط الروسي في تسميمه غير مقبولة، لا سيما أن بريطانيا لم تقدم أية أدلة تثبت تصريحاتها حول وقوف روسيا وراء تسميم "سكريبال".ونقلت وكالة الإعلام الروسية للأنباء عن السفير الروسي في بريطانيا "الكسندر ياكوفينكو" تحذيره لبريطانيا يوم الأربعاء من إجراءات مماثلة إذا طردت بريطانيا دبلوماسيين روس. وكان وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف"، اعتبر أن ما تقوم به لندن مجرد "تمثيلية سياسية". وأضاف، إن تصريحات "ماي"، "استفزاز صريح وغير مسبوق" والإجراءات التي اتخذتها لندن "غير مقبولة ولا قيمة لها" كما أنها "تضر بشدة العلاقات بين البلدين".وحذرت الناطقة باسم الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا" الثلاثاء من أنه لن يسمح لأي وسيلة إعلام بريطانية بالعمل في روسيا في حال إغلاق محطة "روسيا اليوم" في بريطانيا.ونالت بريطانيا دعماً من الاتحاد الأوروبي (ألمانيا وفرنسا) وحلف شمال الأطلسي في هذه القضية، في حين وصف البيت الأبيض الطرد بأنه "رد عادل".

المماثل

أحدث الأخبار

تراجع الجنيه الإسترليني للمرة الأولى خلال ثلاثة أيام ...

تراجع الجنيه الإسترليني للمرة الأولى خلال ثلاثة أيام حيث حقق المستثمرون الأرباح بعد أفضل أسبوع للعملة مقابل الدولار منذ عام 2009، وجاء انتعاش العملة بسبب التوقعات المتزايدة لرفع أسعار الفائدة من قبل بنك انجلترا…

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera