تلاشي سمات الملاذ الآمن للين بعد زلزال عام 2011 ...

تلاشي سمات الملاذ الآمن للين بعد زلزال عام 2011 ...

تحليل1 (1).jpg

وبعيداً عن الآثار المباشرة، فإن مسار الين أصعب بكثير. بعد زلزال شرق اليابان الكبير في مارس 2011، قفز الين لأعلى أولاً ثم هبط. وعكس ذلك جزئياً تدخل مجموعة السبعة المنسق. لكن تحليل اقتصاديو بلومبرج يشير إلى أن الين فقد أيضاً مؤقتاً وضعه كملاذ آمن مقارنة بالدولار في أعقاب الكارثة.وهذا يؤكد أن وضع الملاذ الآمن ليس أمراً مضموناً. ومن شأن الهجوم الذي يشكك في أداء الاقتصاد الياباني وسوق الديون السيادية أن يزعزع أساس ثقة السوق بالعملة.

المماثل

الشائع

تراجع الجنيه الإسترليني للمرة الأولى خلال ثلاثة أيام ...

تراجع الجنيه الإسترليني للمرة الأولى خلال ثلاثة أيام حيث حقق المستثمرون الأرباح بعد أفضل أسبوع للعملة مقابل الدولار منذ عام 2009، وجاء انتعاش العملة بسبب التوقعات المتزايدة لرفع أسعار الفائدة من قبل بنك انجلترا…

العروض التي تثير اهتمامك

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera