سياسة ترامب مع الدولار تقضي على آمال سيتي جروب الصعودية

سياسة ترامب مع الدولار تقضي على آمال سيتي جروب الصعودية

Dollar.jpg

بلومبرج - يراهن بنك "سيتي جروب" على صعود الدولار ولكن يقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عقبة أمامهم وبإمكانه قلب كافة الموازين.

يشكل تفضيل الإدارة الأمريكية للدولار ضعيفاً، بجانب تحركاتها السياسية غير المتوقعة خطراً مباشراً على أسواق الصرف الأجنبي، وفقاً لـ "كالفن تسي"، رئيس إستراتيجية صرف العملات الأجنبية في مجموعة العشرة في سيتي جروب في نيويورك. وبالرغم من أن فرص حدوث ذلك ضئيلة، لكن لا يمكن للمستثمرين تجاهل هذه الاحتمالات وإمكانية تتدخل وزارة الخزانة من خلال بيع الدولار.

وكتب "تسي" في رسالة بالبريد الإلكتروني: "من الناحية الهيكلية، ما زالنا في الاتجاه الصعودي. إذ يجتذب النمو القوي وعائدات السندات رأس المال إلى الولايات المتحدة". وتابع في رسالته: "من وجهة نظرنا أن الخطر الأكبر الذي نواجهه هو احتمال تدخل وزارة الخزانة لإضعاف الدولار. وعلى الرغم من أنها مخاطر هامشية ذات تأثير قوي، لكن إذا تمكنوا من ضم الاحتياطي الفيدرالي للمشاركة، فإن هذا سيكون بمثابة تغيير جذري في قواعد لعبة الدولار".

ارتفع الدولار خلال هذا العام بنسبة أعلى من 1.3% وسط بيئة النمو الاقتصادي الأمريكي القوي وزيادات الفيدرالي لأسعار الفائدة. وكان الدولار متقلباً بسبب تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وشركائها التجاريين، بالإضافة إلى اتهامات ترامب المتكررة بأن الصين والاتحاد الأوروبي يتلاعبان بعملاتهما.

وفي الوقت الذي يعتبر فيه بعض التجار والمحللين أن فرص التدخل الأمريكي ضعيفة في الوقت الراهن، وأن فرص حدوث هذا الاحتمال أقل مما كانت عليه في السابق بسبب تصريحات إدارة ترامب والسياسة غير التقليدية. ولم تتدخل الولايات المتحدة في الأسواق لبيع عملتها الخضراء منذ 2000، عندما اتحدت مع زملائها الأعضاء في مجموعة السبعة في محاولة لتعزيز اليورو الهابط.

ومن حيث القدرة القتالية، يعتقد "تسي" أنه سيكون بحوزة وزارة الخزانة الأمريكية وبنك الاحتياطي الفيدرالي 189 مليار دولار عند جمعهما سوياً للدخول إلى السوق. وقال إن مثل هذه الخطوة يمكن أن تؤدي إلى خسائر فادحة للدولار في غضون أشهر، وسيتنج عنه تآكل وضع العملة كأصل احتياطي عالمي.

وكتب "تسي" في مذكرة منفصلة لأحد العملاء: "تمكنت الولايات المتحدة من إدارة العجز المزدوج دون إلحاق ضرر كبير بعملتها، لأنها احتفظت بمكانتها المقدسة كونها العملة الاحتياطية الأهم في العالم. ولكن إذ فقدت هذه المكانة هيبتها، فإنه سيفتح الأبواب المغلقة لإعادة الأصول إلى أوطانها"

المماثل

بالإنفوجراف - شركات تحت سلطة فيس بوك، لماذا ضمها مارك زوكربيرج؟!

لم يكن معروفًا لدى الجميع أن فيس بوك يمتلك هذه الشركات! ولكنه بعد تغير شعاراتها هذا الاسبوع أصبح واضحًا لدى الجميع بأنه مالكها بالفعل فهو بذلك؛ ربط العلامة التجارية بالعالم والمستخدمين…

أحدث الأخبار

بعد المركزي الكندي, تتجه الأنظار نحو قرار المركزي الأوروبي

قرر البنك المركزي الكندي الإبقاء على معدلات الفائدة العامة دون تغير خلال اجتماعه ليوم امس عند مستويات 1.75% كما كانت التوقعات, لكن بيان المركزي اظهر نوعاً من التشاؤم خلال الفترة المقبلة والمح بشكل واضح ان الخطوة المقبلة للبنك لازالت تشير الى خفض أسعار الفائدة من جديد والذي سيكون الخفض الأول منذ عام 2015 تقريباً, وهو ما اعتبرته الأسواق إشارة سلبية.

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

اقرأ المزيد

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera