الحدث المنتظر: بيان السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.. وإلى أين سيذهب اليورو؟!

الحدث المنتظر: بيان السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي.. وإلى أين سيذهب اليورو؟!

من المتوقع أن يترك البنك المركزي سياسته النقدية وأسعار الفائدة كما هي دون أي تغيير. ومع ذلك، هناك وجهتا نظر متعارضتان تمامًا حول لهجة الاجتماع القادم. ويأمل المتداولون في رؤية أي إشارات مستقبلية حول كيفية تعامل البنك مع المكاسب القوية للعملة الأوروبية في الفترة الأخيرة.

 الفريق الأول: يعتقد معظم المحللين أن البنك سوف يظهر المزيد من التفاؤل والثقة في التعافي الاقتصادي، مما سيدفع اليورو إلى الأعلى. 

الفريق الثاني: يرى بعض المحللين الآخرين بأن المركزي الأوروبي لا يزال غير راضٍ عن ارتفاع قيمة اليورو، والذي يؤثر بدوره على الصادرات. لذلك، يعتقدون أن البنك قد يتخذ إجراءات لدفع اليورو للأسفل.

موقف اليورو الحالي: تمسك اليورو بقوته مقابل الدولار قبل اجتماع المركزي الأوروبي. وارتفع اليورو حوالي 10% مقابل الدولار منذ بداية أزمة فيروس كورونا في مارس الماضي. كما تسببت قوة اليورو في جعل الصادرات الأوروبية أقل قدرة على المنافسة.

وارتفع اليورو بسبب اعتقاد المستثمرين أن أوروبا تتعافى جيدًا من الآثار الاقتصادية للوباء، لذلك كانوا يشترون اليورو للاستثمار في الأسهم الأوروبية.

  • سيناريوهات وتوقعات: 

 يتوقع المستثمرون حدوث انتعاش اقتصادي في منطقة اليورو في الربع الحالي، وهذا سيشكل تحدي أمام الرئيسة كريستين لاجارد التي قد تفكر في التدخل لإضعاف اليورو، ولكن عليها مراعاة عدم إشعال حرب عملات بين كبرى اقتصادات العالم. فلا تقبل أي دولة المحاولات المتعمدة للتلاعب بأسعار صرف العملات لأنها تساعد اقتصادًا ما على حساب الآخر.

ولكن، إذا ساءت التوقعات الاقتصادية، فقد يفكر البنك المركزي الأوروبي بخفض أسعار الفائدة، وهذا من شأنه أن يضعف اليورو. ويوفر التهديد بحدوث انكماش حاد - وهو انخفاض مدمر في الأسعار - تبريراً آخر للبنك المركزي لإضعاف الدولار دون أي مشاكل.

موقف الدولار: في الوقت نفسه، كان الدولار واقع تحت ضغوطات قوية بسبب تخفيضات الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي ومعاناة الولايات المتحدة في مكافحة الوباء، مما تسبب في ضعف العملة الخضراء. كما ألقت حالة عدم اليقين بشأن نتيجة الانتخابات الرئاسية في نوفمبر بثقلها على الدولار.

الخلاصة: ستعتمد حركة اليورو على ما سيختاره البنك المركزي الأوروبي؛ التفاؤل أم التشاؤم.

المماثل

حالة الأسواق: الإسترليني يُعاني من البريكست والدولار مستقرًا... واليورو ينتظر قرار المركزي الأوروبي!!

الجنيه الإسترليني يهبط بقوة مع تزايد المخاوف مرة أخرى بشأن عدم التوصل لاتفاق  حول البريكست واستعداد المملكة المتحدة للمغادرة دون اتفاق إذا لم يتوصلوا لاتفاقية بشأن التجارة الحرة هذا الأسبوع…

بيان السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي:هل من ضغوط محتملة على اليورو؟

سيعلن البنك المركزي الأوروبي بيان سياسته النقدية وأسعار الفائدة الرئيسية (أسعار إعادة التمويل) في 10 سبتمبر الساعة 14:45. وستعقد كريستين لاغارد حاكمة البنك المركزي الأوروبي لاحقاً مؤتمراً صحفياً في الساعة 15:30 بتوقيت المنصة.

أحدث الأخبار

بيل جيتس: لن نكتشف لقاح للفيروس في 2020... وأسهم نتفليكس ترتفع... والدولار ينتظر الفيدرالي... والنفط رهينة الهبوط... وأمريكا تريد سحب بريطانيا في مدارها الفلكي!!

بيل جيتس لا يعتقد أن أيًا من لقاحات فيروس كورونا الحالية قيد التطوير ستحصل على موافقة الولايات المتحدة قبل نهاية أكتوبر - وقد يكون هذا خبرًا سيئًا للرئيس دونالد ترامب، الذي لمّح أكثر من مرة أنه سيكون هناك لقاحًا فعالًا لمواجهة الوباء قبل الانتخابات…

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

اقرأ المزيد

إخطار جمع البيانات على موقع

تحتفظ FBS بسجل لبياناتك لتشغيل هذا الموقع الإلكتروني. بالضغط على زر "أوافق", فأنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا.

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

يمكنك طلب إعادة الاتصال بهذا الرقم مجددا
خلال 00:30:00

إذا كانت لديك أية مسألة طارئة، يرجى التواصل معنا عبر
الدردشة الحية

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

لا تضيع وقتك - تتبع تقرير الوظائف غير الزراعية وتأثيره على الدولار الأمريكي لتتمكن من تحقيق الأرباح!

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera