السوق الصاعد مقابل الهابط: ما الفرق؟

السوق الصاعد مقابل الهابط: ما الفرق؟

2022-02-16 • محدّث

السوق الصاعد

تهاجم الثيران خصومها ثم ترفعهم على قرونها. يُطلق على المستثمرون اسم "الثيران"، لأنهم يتصرفون بشكل مشابه - يكسبون المال من ارتفاع أسعار الأصول. لذلك، فإن تلك الفترة في السوق والتي يتصرف فيها معظم المستثمرين بهذه الطريقة تسمى بـ "السوق الصاعدة." أثناء السوق الصاعد، يكون الطلب على الأصول مرتفع، ويريد الجميع شراء شيء ما، وتزيد الأسعار. وفي مرحلة ما، يعتقد المستثمرون بأن هذا سيحدث إلى الأبد. ثم تحدث النبوءة التي تحقق ذاتها: تستمر قيمة الأصول في الارتفاع، وذلك ليس بسبب نجاح الأعمال، ولكن بسبب إيمان المستثمرين بالمزيد من النمو.

كانت هناك 12 فترة مشابهة في الولايات المتحدة منذ الحرب العالمية الثانية. وآخر واحدة تحدث الآن – حيث ينمو جزء كبير من الاقتصاد العالمي بقوة منذ الأزمة المالية في 2007-2009. وحتى جائحة فيروس كورونا لم توقف هذا السوق الصاعد، والأطول على الإطلاق.

السوق الهابط

السوق الهابط هو فترة من الزمن تنخفض فيها أسعار الأصول لفترة طويلة. ولم يذكر اسم الدببة مصادفة: لأن هذه الحيوانات تطرح الضحية أرضاً وتمزقها أثناء الهجوم. و"الدببة" هم مستثمرون يكسبون المال من انخفاض الأسعار. 

لا يوجد تعريف واضح لمقدار الأصول التي يجب أن تنخفض قيمتها حتى تبدأ السوق الهابطة. يصدق المستثمرون عادةً أن السوق هابطة عندما تنخفض الأسعار بنسبة 20% على الأقل مقارنة بأقرب قمم، بعد أن تستمر العملية لأكثر من شهرين.

ولسوء الحظ، لا مفر من الأزمات في الدورة الاقتصادية. لا يوجد سبب عالمي لما يحدث. يمكن أن تكون هذه "فقاعات" في السوق، مشاكل سياسية وعسكرية، تباطؤ في النمو الاقتصادي، وما إلى ذلك. يتفاقم السقوط بسبب المستثمرين أنفسهم عادةً، والذين يؤمنون أولاً بالنجاح حتى النهاية، ثم الذعر. وفي النتيجة، يتم بيع الأصول وتقفز التقلبات وتنخفض الأسعار.

ما الفرق بين السوق الصاعد والهابط؟

تدفق رأس المال

يتدفق رأس المال من أصول الملاذ الآمن إلى المخاطرة في السوق الصاعدة حيث يقوم المتداولون والمستثمرون بزيادة ثرواتهم. وعلى العكس من ذلك، يحاول المستثمرون حماية رؤوس أموالهم في فترات الأسواق الهابطة. وبالنتيجة، فإنهم يتركون الأصول الخطرة ويحولون أموالهم إلى أصول الملاذ الآمن.

أسعار الفائدة  

تصاحب أسعار الفائدة المنخفضة الأسواق الصاعدة عادةً. ويحدث ذلك لأن المعدلات الرئيسية المنخفضة تجعل القروض في متناول الشركات والمستثمرين الأفراد. ونتيجة لذلك، يمكن أن تنمو الأعمال التجارية، ويمكن لمستثمري التجزئة شراء أسهم الشركات ودفع الأسعار إلى أعلى.  

أداء الناتج المحلي الإجمالي

تكون معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي المرتفعة عادةً مصحوبة بالأسواق الصاعدة، في حين ترتبط الأسواق الهابطة بمعدلات نمو منخفضة. تتسارع معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي عندما يرتفع أداء الشركات، ويتقاضى الموظفون رواتب أعلى، مما يؤدي إلى زيادة الإنفاق الاستهلاكي. 

وعلى العكس من ذلك، عندما ينخفض الإنفاق الاستهلاكي، تحصل الشركات على إيرادات أقل، ويبيع المستثمرون الأسهم، ويكافح سوق الأوراق المالية. 

ماذا يجب أن تفعل عندما يكون السوق صاعد؟

لدى المستثمرون قول شائع: "الجميع عباقرة في السوق النامية." وهو صحيح جزئياً لأنه من السهل الربح عندما تنمو معظم الأصول. ومع ذلك، هناك منافسة على الحجم لكسب 10 أو 30% سنوياً.

في جميع الأحوال، لا تنسَ التقلبات. يمكن للأسواق أن تتقلب، ومن الصعب تخمين أين كان قاع السعر ومتى سيكون السعر الذروة. يمكن للمتداول المخاطرة ومحاولة الفوز بالجائزة الكبرى، أو يمكنه الكسب ببطء. ووفقاً لدرجة الزيادة في المخاطر والربحية، هناك عدد قليل من الاستراتيجيات.

الشراء والاحتفاظ

إنها استراتيجية كلاسيكية ويسهل الوصول إليها بالنسبة للشخص العادي. المعنى حرفي: قراءة التحليل، النظر إلى المؤشرات، اختيار الشركات الجديرة والمستقرة، شراء أسهمها، والاحتفاظ بها في المحفظة حتى تصل إلى الهدف، بغض النظر عما يحدث في الأسواق لاحقاً.

هذا الخيار مناسب بشكل خاص لأولئك المستثمرين الذين لن يجنوا أرباح قريباً أو لن يعيشوا على الاستثمارات فقط. تعمل الإستراتيجية بشكل جيد للمستقبل، خاصة عند الانتظار لعقود.

على سبيل المثال، اشترى وارن بافيت ، أحد أنجح المستثمرين في العالم، أسهم شركة Coca-Cola في عام 1988 وما زال يحتفظ بها. لمدة 33 عام، حقق استثماره أرباح بنسبة 1553%، غير توزيعات الأرباح.

الشراء على التصحيحات

بغض النظر عن مدى صعوبة اندفاع السوق، فإن التصحيحات تحدث حتماً. التصحيح هو فترة قصيرة عندما تنخفض أسعار الأصول بنسبة قليلة وأحياناً بنسبة 15–20%. تتعافى الأسعار بسرعة غالباً، لكن بعض المستثمرين ينتظرون ويشترون الأصول في مثل هذه اللحظات بالتحديد لأن العائد يصبح أعلى.

استخدم الرافعة

المتداولون، المشاركون المحترفون في سوق الأوراق المالية، يستخدمون هذه الإستراتيجية. والهدف هو الاستثمار وليس أموالك الخاصة فقط ولكن اقتراض الأموال من وسيط أيضاً. وهي طريقة محفوفة بالمخاطر. يمكن للمتداول الاعتماد على زيادة بنسبة 10-15% في الأسهم، وستكون نسبة النمو 2% فقط. لكنها لا تزال صفقة رابحة، ولكن مع نسبة سيئة لمعدل المخاطرة إلى العائد. حيث سيكون من الأسهل تحقيق نفس النتيجة عن طريق شراء السندات.

كيف يجب أن تتصرف في السوق الهابط؟

لا داعي للذعر ولا تبع الأصول

"السوق الهابطة" ليست أبدية، ذات يوم، سيبدأ الاقتصاد في النمو مرة أخرى، وستسترد الأصول قيمتها. لذلك، يُفضل عدم بيع الاستثمارات الجيدة مقابل لا شيء.

الخسائر على الرسوم البيانية وتطبيقات السمسرة "ورقية" وليست حقيقية. وتحدث الخسائر الفعلية فقط عندما يبيع المستثمر الأصل ويرى أموال أقل في الحساب من الأموال المستثمرة. قبل ذلك، لايوجد خسائر.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي البيع المكثف إلى دفع السوق للأسفل لفترة طويلة. على سبيل المثال، خلال أزمة عام 2008، وصلت المؤشرات إلى الحد الأدنى فقط في 9 مارس 2009، أي بعد أكثر من عام على بداية الركود. لذلك لا تتبع المستثمرين الخجولين الآخرين وتندفع لبيع الأصول.

تظاهر بأن هناك تخفيضات في الجوار

الأرباح الإضافية في "السوق الهابطة" ممكنة تماماً. ولذلك تحتاج إلى اختيار الاستثمارات بعناية. إذا كان المستثمر يعرف ما يريده، ويرى شركات واعدة، ويتوقع أرباح ليس اليوم بالضرورة ولكن في المستقبل، فإن كل سوق هابطة هي هدية. إنها فرصة للاستثمار في الشركات ذات الإمكانات العالية بسعر أرخص. وليس مصادفة أن تكون نصيحة وارن بافيت كالتالي: "كن خائفاً عندما يكون الآخرون جشعين وجشع عندما يكون الآخرون خائفين".

وفي الوقت نفسه، ليس من الضروري انتظار قاع "السوق الهابطة" لأنه لا أحد يعرف متى ستحدث.

من الأفضل عدم التخمين ولكن يجب اختيار تقنية تغيير حجم الصفقة. وبغض النظر عن السعر، استثمر في شركات مناسبة لأهدافك. إنها ليست مربحة مثل تخمين قاع السعر وقمته، لكنها أكثر واقعية.

الخلاصة

توفر كل من الأسواق الصاعدة والهابطة للمتداولين مجموعة واسعة من الفرص. ومع ذلك، لاستخدامها بشكل صحيح، يجب على المتداولين معرفة السوق الذي يتداولون فيه بالضبط.  

"حسناً، هذا سوق صاعد، كما تعلم" - Edwin Lefèvre، من "ذكريات مشغل الأسهم."

هذا الاقتباس من أحد أكثر الكتب شيوعاً في تداول الأسهم. هذا يعني أنه يجب على المتداولين اتباع الاتجاه العالمي والبحث عن صفقات شراء في سوق صاعد وصفقات قصيرة في السوق الهابط. 

ومن ناحية أخرى، يجمع المستثمرون على المدى الطويل الصفقات في سوق هابطة ويجنون الأرباح في السوق الصاعدة عندما تقترب الأسعار من الارتفاعات. 

قد تساعد العديد من الأدوات المتداولين في تحديد الاتجاه. وأشهرها هو مؤشر التذبذب RSI

لحسن الحظ، يمكن لمتداولي FBS فتح صفقات على كلا الجانبين بغض النظر عن سلوك السوق.

المماثل

الاسئلة الشائعة

  • كيف تسحب المال الذي كسبته مع FBS؟

    الأمر بسيط جدا. انتقل إلى صفحة السحب على موقعنا الإلكتروني أو إلى قسم الشؤون المالية ضمن صفحتك الشخصية لدى FBS ومن ثم السحب. يمكنك الحصول على المال الذي كسبته مستخدما نظام الدفع إياه الذي قمت بالإيداع عن طريقه. إذا كنت قد أودعت باستخدام أكثر من نظام دفع، اسحب أرباحك باستخدام النظم ذاتها مع مراعاة النسب.

  • كيف تفتح حسابا لدى FBS؟

    انقر على زر "افتح حسابا" على موقعنا الإلكتروني وانتقل إلى الصفحة الشخصية. قبل أن تتمكن من بدء التداول، عليك التحقق من حسابك. قم بتأكيد بريدك الإلكتروني ورقم هاتفك، وتحقق من هويتك. تساعد هذه الإجراءات على حماية أموالك وبياناتك الشخصية. عندما تجتاز كافة إجراءات التحقق بنجاح، انتقل إلى منصة التداول التي تفضلها، وابدأ التداول. 

  • كيف تبدأ التداول؟

    إذا كان عمرك +18 عاما، يمكنك الانضمام إلى FBS وبدء مسيرتك في عالم الفوركس. للتداول، تحتاج إلى حساب لدى وسيطك ومعلومات كافية حول سلوك الأصول في الأسواق المالية. ابدأ بدراسة الأساسيات مستعينا بـ موادنا التعليمية المجانية و إنشاء حساب لدى FBS. يمكنك بدايةً التعرف على الأمور عن كثب من خلال تداول أموال افتراضية عبر الحساب التجريبي. عندما تصبح جاهزا، ادخل السوق الحقيقية، تداول، وانجح.  

  • كيف تُفعّل بونص Level Up؟

    افتح حساب بونص Level Up من خلال FBS Personal Area عبر نسخة الويب أو الموبايل واحصل على 140$ مجاناً في حسابك.

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

كُن الأفضل في لعبتك

إخطار جمع البيانات على موقع

تحتفظ FBS بسجل لبياناتك لتشغيل هذا الموقع الإلكتروني. بالضغط على زر "أوافق", فأنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بنا.

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

يمكنك طلب إعادة الاتصال بهذا الرقم مجددا
خلال

إذا كانت لديك أية مسألة طارئة، يرجى التواصل معنا عبر
الدردشة الحية

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

لا تضيع وقتك - تتبع تقرير الوظائف غير الزراعية وتأثيره على الدولار الأمريكي لتتمكن من تحقيق الأرباح!

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera