Foreign Exchange Market

سوق العملات الأجنبية

سوق العملات الأجنبية هي سوق مالية عالمية لا مركزية لتداول العملات. تعمل المراكز المالية حول العالم كنقاط ارتكاز بين مجموعة كبيرة ومتنوعة من البائعين والمشترين على مدار الساعة باستثناء عطلة نهاية الأسبوع. تحدد سوق العملات الأجنبية القيم النسبية للعملات المختلفة. يشارك المساهمون الكبار مثل الشركات, البنوك المركزية, شركات إدارة الاستثمار, صناديق التحوط إضافة للمستثمرين في تداول الفوركس. تعتبر سوق الفوركس أكبر سوق مالية في العالم برأس مال يقدر بـ 5.3 ترليون دولار أمريكي يوميا.

تحليل سوق العملات الأجنبية

تعتبر سوق العملات الأجنبية حديثة العهد حيث بدأت بعد إلغاء العمل بنظام المعيار الذهبي في عام 1976. يتوقف الربح في السوق على الفرق بين أسعار الصرف التي تخضع لقوانين العرض والطلب.
الفوركس هي شبكة عالمية على الإنترنت حيث يقوم المتداولون ببيع وشراء العملات. ليس للسوق تواجد جغرافي وهي تعمل 24 ساعة في اليوم, 7 أيام في الأسبوع. إضافة لكونها مقرا لبيع, شراء, تصريف ومضاربة العملات, فهي تتيح تصريف العملات لأغراض التجارة الدولية والاستثمارات.
تملك سوق الفوركس خصائصا مميزة تجعلها مثيرة لاهتمام المستثمرين الراغبين بمضاعفة أرباحهم. الإنترنت يسرع العملية, ويجعلها أكثر بساطة وراحة. تنظوي سوق الفوركس على المخاطر طبعا, لكن ميزاتها أكبر.

السيولة العالية

تعتبر سوق العملات الأجنبية الأكبر والأكثر سيولة من بين الأسواق المالية في العالم. وهي تستقطب اهتمام المتداولين من كل أنحاء العالم من خلال توفيرها فرصا رائعة وأرباحا كبيرة. أحد الأدلة على مزايا تداول الفوركس هو حجم التداول الهائل, والذي يشمل أكبر فئة أصول عالميا ويوفر للمتداولين سيولة عالية.

السوق مفتوحة 24 ساعة يوميا, 5 أيام في الأسبوع

تعتبر سوق العملات الأجنبية ذات ديناميكية عالية طوال اليوم مع تغير أسعار الصرف بشكل مستمر. وهي السوق الوحيدة التي تعمل 24 ساعة في اليوم, 5 أيام في الأسبوع بصورة فعلية. يتم تداول العملات في أكبر مراكز الصرف حول العالم مثل: زيوريخ, هونغ كونغ, نيويورك, طوكيو, فرانكفورت, لندن, سيدني وباريس. وهذا يعني أن السوق تعمل على كل نطاق زمني تقريبا - عندما تغلق السوق في الولايات المتحدة, يبدأ نهار التداول في طوكيو وهونغ كونغ.
هذه المرونة في الوقت تعتبر ميزة كبيرة للمتداولين الذين يملكون جدول أعمال مزدحم. ليس عليهم القلق من ساعات افتتاح وإغلاق السوق, ويمكنهم تنظيم تداولهم في أي وقت يريدونه.

الرافعة المالية

الرافعة المالية في الفوركس هي أداة على كل متداول أن يتعرف إليها عن كثب. يستخدم معظم مستثمري الفوركس هذه الأداة لمضاعفة عائداتهم من الاستثمار في السوق. لذلك, يمكن للمتداولين الراغبين بتحقيق أكبر ربح ممكن الاستفادة من هذه الأداة في التداول. ومع ذلك, فهي تنطوي على مستوى معين من الخطر حيث يحتمل أن يتعرض المتداول لخسارة كبيرة إذا لم تسر الأمور في صالحه.
على سبيل المثال, يمكن للمستثمر الذي يملك 1000$ في حسابه تداول 100000$ مع مارجن 1%, وذلك من خلال الرافعة المالية 1:100.

الأكبر في عالم المال

وفقا لبنك التسويات الدولية و OTC, ارتفع حجم تداول العملات الأجنبية إلى 5.3 ترليون دولار أمريكي كمتوسط يوميا. وهو ما يعادل 220 بليون دولار أمريكي في الساعة. تتكون سوق العملات الأجنبية بصورة رئيسية من الهيئات الاستثمارية, الشركات, الحكومات, البنوك, إضافة للمضاربين على العملات. إن 90% من هذا الحجم ناتج عن مضاربي العملات الذين يربحون من خلال تغيرات أسعار العملات. إن تحليل هذا المبلغ يظهر أن 1.490 ترليون دولار أمريكي تتداول في الصفقات الفورية, 475 بليون دولار في العقود الآجلة, 1.765 ترليون دولار في مبادلة العملات الأجنبية السواب, 43 بليون دولار في مبادلة العملات, و 207 بليون دولار في الخيارات وغيرها من منتجات الفوركس.
في النتيجة, إن حجم وعمق سوق الفوركس تجعلها البيئة الأمثل للاستثمار. السيولة العالية تجعل من السهل على المتداول بيع وشراء العملات. ولذلك تستقطب اهتمام المزيد من المتداولين المهتمين بمختلف أنواع الأصول يوميا.

رجوع

قم بالإيداع عبر أنظمة الدفع المحلية

طلب الاتصال

الموظف سيتكلم معك قريبا

تغيير الرقم

لقد تم قبول طلبك

الموظف سيتكلم معك قريبا

خطأ داخلي. الرجاء المحاولة لاحقا

كتاب المبتدئين في الفوركس

يساعدك دليل الفوركس للمبتدئين على شق طريقك في عالم التداول.

كتاب المبتدئين في الفوركس

الأمور الأكثر أهمية لبدء التداول
أدخل بريدك الإلكتروني, وسنرسل لك دليل الفوركس المجاني

شكرا لك!

أرسلنا لك عبر الإيميل رابطا خاصا.
اضغط على الرابط لتأكيد عنوانك والحصول على دليل الفوركس للمبتدئين مجانا.

أنت تستخدم نسخة قديمة من المتصفح.

يرجى التحديث أو استخدام متصفح آخر لتداول أكثر أمانا وسهولة, ولضمان أفضل النتائج.

Safari Chrome Firefox Opera